أخبار ذات صلة
وكان كريم بنزيمه قريبا من هز الشباك في ملعب واندا متروبوليتانو لكن حارس أتليتيكو يان أوبلاك تصدى لضربة رأس من المهاجم الفرنسي.

وسدد جواو فيلكس مهاجم أتليتيكو كرتين عن المرمى في الشوط الأول بينما أطاح جاريث بيل بالكرة خارج الملعب في الشوط الثاني في مباراة شهدت القليل من الفرص.

ويتصدر ريال مدريد المسابقة برصيد 15 نقطة من سبع مباريات بينما ظل أتليتيكو في المركز الثالث متأخرا بفارق نقطة واحدة.
وقال زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد للصحفيين “أعتقد في ظل الأداء الذي قدمناه، فنحن نستحق المزيد. في النهاية، فإن النقطة هي النقطة. سنحت لنا عدة فرص وخاصة ضربة الرأس من بنزيمة.

وكان سيرجو رامس لاعب ريال وكيران تريبيير لاعب أتليتيكو محظوظين لتجنب الطرد بسبب التحامات عنيفة ضد فيلكس وإيدن هازارد على الترتيب في بداية حذرة للقاء.

وأفلت فيلكس المنضم لأتليتيكو في صفقة قياسية من خلف دفاع ريال قبل أن يرسل تمريرة عرضية أمام المرمى ثم سدد الكرة مرة أخرى بعيدا قبل نهاية الشوط الأول.

وعلى الجانب الآخر، تصدى أوبلاك بشكل رائع لمحاولة توني كروس المنخفضة.

وشعر الفريقان بالخوف من الخسارة أكثر من سعيهما للفوز وبدا أن التعادل مناسب لهما.

وقد يطيح ريال سوسيداد، صاحب المركز الخامس، بريال مدريد من على القمة في حال فوزه على اشبيلية الأحد.