كتلتا “الجيل الجديد” في برلمان كوردستان والعراق توجهان طلبا جديدا للقضاء

سياسة 10 مايو 2019 0
كتلتا “الجيل الجديد” في برلمان كوردستان والعراق توجهان طلبا جديدا للقضاء
+ = -

كي برس/ بغداد

 

 

شكك زعيم “حراك الجيل الجديد” شاسوار عبد الواحد يوم الجمعة باعترافات سكرتيره الخاص والمجموعة التي معه والتي عرضها جهاز الامن “الاسايش”، عادا تلك الاعترافات “سيناريوهات” معدة مسبقا للقضاء على حراكه السياسي في اقليم كوردستان.

وقال عبد الواحد في مؤتمر صحفي عقده اليوم في السليمانية، انه “بعد 15 يوما من اعتقال سكرتيره الخاص والمجموعة التي معه تم عرض اعترافاتهم، وهذا يعني انهم ادلوا بها تحت الضغط”.

واضاف ان “بعضا من المعتقلين قالوا امام القضاء انهم لم يهددوا احدا ولم يحدث مثل هكذا شيء بتاتا، وبعد 15 يوما تم عرض تلك الاعترافات”.

وتابع عبد الواحد بالقول ان “هذه سيناريوهات لتحجيم حراك الجيل الجديد وللقضاء عليه”، مستدركا القول “لكن مثل هكذا امور لن تخيفنا ولن تثنينا وسنستمر في العمل السياسي”.

عرض جهاز الامن “الاسايش” في اقليم كوردستان يوم الجمعة اعترافات للسكرتير الخاص لزعيم حراك الجيل الجديد شاسوار عبد الواحد ومعه اربعة اخرون في قضية تهديد عضو برلمان الاقليم عن الحراك شادي نوروز بنشر فيديو فاضح لها.

وعرضت الاسايش اعترافات لكل من: روند حكمت شاكر بلال من مواليد عام 1992 وهو السكرتير الشخصي لعبد الواحد، ورند نجم الدين حمه صالح مواليد عام 1986 يعمل مديرا تنفيذيا في شركة “ناليا” العائدة ملكيتها لعبد الواحد، وشكر آكو محمد مواليد عام 1986 يعمل في قسم اعلام الحراك، وهزار رؤوف رحمن، وسردشت محمد احمد من مواليد عام 1990 المصور الشخصي لعبد الواحد.

وقد اعترف هؤلاء الخمسة الذين القت السلطات الامنية القبض عليهم بتنفيذ اوامر صادرة من عبد الوحد تخص جمع معلومات و وثائق وصور وتسجيلات فيديوية خاصة عن اعضاء كتلة الحراك في برلمان الاقليم، ومجلس النواب العراقي اضافة الى قضايا تخص التشهير بسياسيين كبار في كوردستان.

وقال السكرتير الخاص لعبد الواحد انه و روند نجم الدين حمه صالح نفذا اوامر صادرة من عبد الواحد في اخذ لقطات فيديوية تتعلق بالحياة الشخصية لبرلمانيي الحراك، وقد نفذا منها اتصوير الخاص بالبرلمانية شادي نوروز اذ ان عبد الواحد تسلمها من الاول بشكل شخصي.

واضاف السكرتير ان روند نجم الدين نفذ التهديد بارسال رسالة الى البرلمانية بفضحها بتسجيل فيديوي فاضح وفق اوامر صادر عن شاسوار عبد الواحد.

ويتعرض الحراك الى هزة سياسية بعد ان اعلنت البرلمانية شادي نوروز تلقيها تهديدا من مقربين من عبد الواحد بفضحها عبر نشر تسجيل فيديوي يظهرها عارية، قائلة ان قيادة الحراك لديها تسجيلات عن الحياة الخاصة للقيادات التي لبت دعوة  لحضور احد الاجتماعات ومكثت في شقق القرية الالمانية، و”جافيلاند” حيث تم تصويرهم هناك بشكل سري وبكاميرات خفية.

وكانت قوات الامن الاسايش القت القبض نهاية شهر نيسان الماضي على السكرتير الخاص لزعيم حراك الجيل الجديد شاسوار عبد الواحد على خلفية شكوى تقدمته بها عضو برلمان اقليم كوردستان شادي نوزاد.

وكان جهاز مكافحة الارهاب التابع لـ”لاهور طالباني” قد افاد في 25/4/2019 بالعثور على كامرتين سريتين بشقة نوروز في مدينة السليمانية.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة
%d مدونون معجبون بهذه: